منتدى همس الطفولة

هلوســــــــــــــــــة حلــــــــــــــــم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هلوســــــــــــــــــة حلــــــــــــــــم

مُساهمة من طرف آهات فلسطين في الجمعة أبريل 29, 2011 12:00 am

<BLOCKQUOTE class="postcontent restore ">
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

كيف حالكم ؟! أتمنى أن تكونوا جميعاً بخير ..


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



بعد طــول غياب ..

و غربة غطت أرجاء المكان لأيام بدت كسنوات !

غربة قلم هجر الأوراق .. و عاد لها فجأة بلا موعد أو لقاء !

أكان نكرانَ لــ واقع ... أم تراه رفضٌ لــ نهاية شوهت وجه البداية المشرق ؟!

وقد يكون لــ حنين الذكرى منه نصيب ... و أتسائل إن كان تعلق لبقايا أماني ؟؟

أم تراه



..



لعله



...




مجرد ...


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


في داخلي ... صوت خفي

آتي من بعيد .. ليس بغريب

و لكني من يستنكر !!

كــ لحن جميل .. غطى المكان

لـ أغنية لطالما كانت تتردد ..

سُحقاً .. لقد عادت من جديد !

إنها أُغنيتي .. من كانت يوماً أمنيتي .. و استقرت في قلبي ..

لا ترضى أن تتزحزح !

بدأت في أحد أيام يونيو ... و من يومها لم تتوقف !

يا ليتها ترحل .. يا ليتها تتركني في حالي

فأنا الأدرى بأنها لن تتحقق ..

تلاحقني في كل مكان .. لا أدري لما تسعى خلفي ؟!

أتريد أن تُذلني لأنها لم تتحقق

أم

أنها تلومني لأني لم أُحققها ؟!

ليتها تدري لما تخليت عنها و رميتها خلفي .. مع إني لم أرد أن أفعل !

لقد استيقظت في نومي .. و غزت منامي .. و يا لها من فرحه !

لقد تحققت .. و زارتني في أحلى مكان حيث لا مكان

نعم .. ذاك الذي يسمى أرض الأحلام !

عشتها في لحظه .. بسعاده لا توصف

لم أكن حتى أدرك أنني أحلم !

أكان ذلك سعياً وراء سراب أم أنه كجنون قيس بليلى ؟!

ربما ..

عشق المستحيل .. رغبتي في التحليق بعيداً عن كل ما لا أريد

كــ طفل مدلل .. أراد أن يلعب بلا توقف .. بعيداً عن شقاء الحياه

لست بهذا الحمق .. لأعيش وهماً لن يتحقق

و لا بمجنونه .. لأعيش على صدى أمس لن يرجع !!

كل ما في الأمر ..

أنا سعيده ..

قد زارتني أمنيتي في منامي ^^

لعلني توقفت يوماً عن تصديق الأماني .. و لكنها لا تزال تصدقني !

عذراً ..

و لكن .. هنا نتوقف .. !

فسامحيني يا أمنيتي لأني قد خذلتك يوماً

لن أعطيك عذراً و لا رغبة لي حتى في تبرير موقفي ..

و لا يجب أن ألومك فأنتِ الأمنيه و أنا من لم يُحققها

كان ينبغي ..

و لكن .. لا بأس الآن

لم يعد لي قوة حتى لأشتكي

لذا .. فلترحلي .. و لكن لا تحزني


فستبقين دوماً ملهمتي .. التي بها أبني مستقبلي !


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


لعله وداع غريب لــ قصة لن تصاغ و لكنه أفضل من ألم تائه وحيد لا يدري ماذا يفعل .. ؟!

حتى يأتي غداً للقاء جديد .. لعله بصديق قديم أو جديد .. و يزهر الأمل .. إلى أن نكمل الطريق

فنصل إلى ...



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
</BLOCKQUOTE>

آهات فلسطين
مراقبة قسم قصائد همس الطفولة
مراقبة قسم قصائد همس الطفولة

عدد المساهمات : 147
نقاط : 358
تاريخ التسجيل : 16/04/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى